مدونات و منتديات حرية لنا
زوارنا الكرام ..هرمنا ترحب بكم .. وتدعوكم لاستكمال الثورة الثقافية ..اضموا الينا ثورة وابداعا

مدونات و منتديات حرية لنا


 
الرئيسيةالبوابةالأحداثالمنشوراتالتسجيلدخول




عدد الزوار


 المواضيع 
انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التالية
18042017



احيانا من طول الأحراج قد تتعب عيوننا في التحذيق
لكننا لا نفقد الامل في اننا بشر والتجاهل لن يصنع منا كائنات فضائية
 
من طرف سالم - تعاليق: 3 - عدد المشاهدات: 51
18042017


ربما تكون الوردة المسكينة في فوهة الموت
والعين تندفع نحو المخرز
لكننا قسمنا بجنوننا العمل ما بين قاتل ومطالب
 
من طرف سالم - تعاليق: 2 - عدد المشاهدات: 50
20042017

 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 38
19042017


احيانا نعجز عن التعبير ما يجول في دواخلنا خاصة اذا كان صادقا
 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 49
19042017

 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 55
16042017



عندما نغلق ابواب التواصل لا يبقى الا الكراهية وهي مرتع الدمار
 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 62
17042017



كل عوالمنا ثقب اسود
 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 49
16042017



التعاطف لا لون ولا طعم ولا رائحة له انه انساني 
 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 53
17042017



كل شئ يتفوق على ابعاده في الفيزياء كما في الادراك لا توجد حقيقة
 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 49
17042017

 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 51
17042017

ط
عندما تقف الطبيعة على شفى الانهيار معناه انها ستنهار
 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 52
16042017



شخصيا احلم بالهدوء
 
من طرف سالم - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 56
16042017


هذا الحلم يعنينا أيضا نحن البشر 
 
من طرف سالم - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 53
16042017




مايحدده الظل يتفوق على امانينا
 
من طرف سالم - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 55
12042017


{{صورة فوتوغرافية إلتقطتها}}
{{تانيا جراماتيكوفا Tanya Gramatikova}}
{{1}}
{{التعرية .. الحَجب ..}}
 
من طرف مريم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 54
12042017


  هنالك الكثير من الاعمال الفنية العالمية هي في الحقيقة أوسع من تسميتها وجانبها الاجرائي الرسمي الذي يحدده النقد بصيغته المعجمية، فتصيرالأغنية مثلاً او الرقص أبعد من كونهما أغنية ورقصاً، وتكون السينما أبعد من كونها فناً سابعاً، وهكذا الشِعر, والرواية، والقصة، واللوحة، والنقد، بل حتى العلوم الفيزيقية والرياضية . لكن ليست كل الاعمال يمكن معاملتها وفق هذا الانزياح القيمي، وانما بعض تلك الاعمال الفنية والفرضيات العلمية التي...
 
من طرف مريم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 56
12042017


[size=18]أيّ عطر ذاك الذي لفّ حواسّي كلّها؟ وأيّ دفء تسرّب إلى ضلوعي؟ وأيّ حنين تفجّر في أعماقي؟ وأنا أنظر إلى لوحات فرنسواز رومار Françoise Rohmer المحملة بسحر غير معهود وبمهارات تلوينية لافتة وبألوان من عطور غامضة تعطي للمتأمّل مرآة ليرى دواخله… كيف استطاعت ذلك؟ سؤال من الصعب الإجابة عنه، لكنّني سأحاول النّفاذ إلى لوحاتها باحثا عمّا تكون به الألوان لغة والأشكال بلاغة واللوحة بديلا ممكنا...
 
من طرف مريم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 53
13042017

نتلمس الدفئ حتى ونحن نعانق كائنات بلا انفاس
 
من طرف باسم - تعاليق: 2 - عدد المشاهدات: 51
13042017

هكذا نحن دائما نتلمس التطور
 
من طرف باسم - تعاليق: 2 - عدد المشاهدات: 57
13042017






نستغرق في نومنا لا ننا لم نعد نبالي بالاشياء
 
من طرف باسم - تعاليق: 2 - عدد المشاهدات: 105
13042017


 في لوحة “استحمام النساء” للرسام الفرنسي جان ليون جيروم تظهر فتاتان عاريتان، ملامحهما شرقية، تستحمان في أحد الحمامات التي اشتهر بها الشرق.

جيروم بلوحته التي رسمها عام 1889 يُظهر تأثره العميق بالشرق الذي شهد العديد من رحلاته إليه، وهو واحد من الرسامين الذين أبرزوا جسد المرأة عارياً في لوحاتهم مثل بيكاسو في لوحة “نساء عاريات”، وماتيس.

 
من طرف باسم - تعاليق: 2 - عدد المشاهدات: 59
13042017


[size=13]مشهد من فيلم “خارج التغطية”[/size]
 
 
أثار الفيلم السينمائيّ  “خارج التغطية ” للمخرج السوريّ عبد اللطيف عبد الحميد استياء الكثير من النخبة المثقفة والمعارضة السورية، خاصة داخل أوساط السجناء السياسيين وعائلاتهم، لكون الفيلم يطرح موضوع السجن السياسيّ (ولو بشكل غير مباشر) وهو الأمر الذي...
 
من طرف باسم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 110
12042017


لقد كانت مسرحية انطون بافلوفيتش تشيخَف “بستان الكرز” المعروفة جيّداً بين القراء ولدى الجمهور هي الأكثر راهنية في تسعينات القرن العشرين (في روسيا بعد انهيار الاتحاد السوفييتي – المترجم ) – تماماً حين جاء الروس الجدد ليقطعوا أشجار البستان، الذي وإن كان مملاً وعلى وشك أن ييبس، ولكنه بستان كرزنا العزيز. إلا أنّ قليلين فقط كانوا يتوقعون أنه بعد انقضاء فترة قصيرة من الزمن سينضمّ إلى صفوف آل رانيفسكايا وغاييف قاطعو البستان الجدد، أي...
 
من طرف مريم - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 45
12042017



تأتي استضافة المخرج الصربيّ الشهير إمير كوستوريتسا ضيف شرف على مهرجان دمشق السينمائي هذا العام فرصة لتقديم أحد أفلامه الشهيرة؛ ألا وهو “قطة سوداء قطة بيضاء” (وفي الحقيقة الترجمة الحرفية للعنوان هي “قطة سوداء سنّور أبيض”). فالكوميديا الرومنسية التي كتبها كوستوريتسا برفقة غوردان ميهيتش وأخرجها عام 1998 والتي فازت بجائزة الأسد الفضّيّ لأفضل إخراج في مهرجان البندقية 1998 عادت وأكّدت مكانة كوستوريتسا مخرجاً متجدّداً قادراً كلّ...
 
من طرف مريم - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 42
12042017


[size=18] الجسد في  غواية   الليل والجسد  في مكر  النهار، لعبة  لتضليل الموت عن  لحظة الحب وسيرة  الوجود  المترنحة على صراط  رفيع بين الايروس  والثاناتوس  ..
عانى هودلر  من  إقامة الموت الفادحة في أيامه (مات أبوه بالسل وماتت أمه وإخوته الخمسة بالداء نفسه تباعا)  وكان هو الناجي الوحيد بين أفراد عائلته التي عاشت في احد أحياء  بيرن الفقيرة. لم يهادنه الموت  بل  تربص به  فتعايش معه في جسد معشوقته ( فالنتين غوديه –داريل) ...
 
من طرف مريم - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 59
12042017


[size=18]تدفّق الجسد في عروض “الملتقى الإبداعي السادس للفرق المسرحية المستقلة: أوروبا- البحر المتوسط” لينطق بكلّ المعاني الإنسانية، وليخلق رؤى شديدة الخصوصية لما يحمله الإنسان من هموم وأزمات، في عالم يزداد ضجيجه توحّشا وعنفا، كاشفا أنّ الجسد الإنسانيّ على ضفتي المتوسط يعيش نفس الأوجاع، وإن اختلفت أشكالها وأحجامها، فجاء عرض الافتتاح “من الباب للشباك ” ليختزل العديد من الأغاني الراقصة الشهيرة،...
 
من طرف مريم - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 46
12042017


[size=18]لكلّ امرئ قِبلته المفضّلة. ولكلّ شعب مكان يحُجُّ إليه. بعضهم يحجّ إلى حجر وآخر إلى بقر وثالث إلى سماء مكتظّة بالنجوم. لكنّ الحجّ الذي خصّه فنّ الرسم بلوحة من نوع فريد هو حجّ في عنوانه مقدّس وفي مجازه مكتظّ بالحشود التائهة التي استحال عليها الهروب من العدم. مع فنّ الرسم قد يغيّر الحجّ من عنوانه وقد يُغيّر الحجّاج من وجهتهم .حتّى تراتيلهم لم نعد نسمعها من فرط كثرة الضجيج داخل اللون الأسود. انّهم لا يتكلّمون ولا يدعون...
 
من طرف مريم - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 44
09042017



عندما يطغى الجمال وتختفي الابعاد
 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 49
09042017

البساطة لا تبالي ابدا بالخلفية
 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 46
09042017

ااختلاف يرسمه الطبيعيون
لانهم هم وليسوا الاخرين
 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 41
09042017

عندما نرقى لن نعود بحاجة لرسم
الوان التشابك
 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 41
09042017

 نعرف زمننا يسكب ولايمكن اعادته
 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 46
09042017

طبيعتنا وجهـان
 
من طرف سالم - تعاليق: 1 - عدد المشاهدات: 43
11042017

الأصـــــــــرار
 
من طرف سالم - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 47
11042017

الأ ستــــسـلام
 
من طرف سالم - تعاليق: 0 - عدد المشاهدات: 50
 انتقل الى الصفحة : الصفحة السابقة  1, 2, 3  الصفحة التاليةالرجوع الى أعلى الصفحة 
عدد المتصفحين الحاليين للمنتدى: لا أحد
المشرف:المشرفون
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع وضع مواضيع جديدة في هذا المنتدى
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
-
انتقل الى:  
مساهمات جديدة مساهمات جديدة
مساهمات جديدة [ موضوع شعبي ] مساهمات جديدة [ موضوع شعبي ]
مساهمات جديدة [ موضوع مقفل] مساهمات جديدة [ موضوع مقفل]
لا مساهمات جديدة لا مساهمات جديدة
لا مساهمات جديدة [موضوع شعبي ] لا مساهمات جديدة [موضوع شعبي ]
لا مساهمات جديدة [موضوع مقفل] لا مساهمات جديدة [موضوع مقفل]
إعلان إعلان
إعلان عام إعلان عام
مثبت مثبت